الرئيسية نظام الكفالة أيتامنا يكبرون رسائل من الأيتام معرض الصور اتصل بنا

.:. دخول الكفلاء .:.
اسم دخول:
كلمة المرور:
 
نسيت كلمة المرور!
عدد المتصفحين الحاليين : 15829
ما لي في الدنيا سواها ...


 

 

 

 

 

 

 

 

 

فقدت ُ زوجي .. وبقيت في هذه الدنيا بلا صاحب .

قلبٌ لا يعرف الفرحة وعين متواصلة الأحزان .

حتى أختي التي شاطرتني طفولتي وشبابي وأفراحي وكل ذكرياتي .

رفضتْ الإقامة معي في منزل أهلي واتخذت لنفسها وعائلتها الغرفة الخارجية..

تركتني مع أيتامي شبه وحيدة حيث لا يراني أحد ..

ولا يسلم على أحد ..

ولا يلملم جراحي أحد ..

ولا بضم أولادي أحد ..

إلا شخص واحد ...

شخص عندما تزوجت أهملته وحسبت أن حياتي الجديدة ستغنيني عنه ..

شخص حسبت أن زوجي وأولادي سيكونون من دونه هم الأمان لمستقبلي

عندما تشيخ أيامي وينال الضعف من نفسي ومن روحي ..

شخص اختبأ بين الأيام يراقبني و خِلاف كل الناس ينتظر عثرتي لا ليشمت بي وإنما ليرفعني ...

لربما محنة وفاة زوجي ويُتم أطفالي كشف لي قيح بعضهم وجمال البعض الآخر

وجعلتني أشعر بالفرج لكن ذلك الشخص وقف إلى جانبي وكان سندي ووتدي وعمادي ...

شخص أنا بعضه وهو كلي ...

هل عرفتم من هو

أمي .. ما لي في الدنيا سواها